اخبار الصناعة العالمية

صناعة الحواسيب تحققت 476 مليون دولار

أكدت منظمة الخليج للاستشارات الصناعية “جويك” أن صناعة الحواسيب والمنتجات الإلكترونية في “دول مجلس التعاون الخليجي”، شهدت خلال الأعوام الماضية تطوراً ملحوظاً، كما سجلت مساهمة بارزة من القطاع الخاص، لتلبية الطلب المتزايد على منتجاتها، حيث ارتفع معدل النمو المركب للاستثمارات خلال 2015 إلى 476 مليون دولار.

وذكرت المنظمة أن معدل الاستثمارات فيها بلغ نحو 4.8% في 2011، بقيمة 395 مليون دولار، بالرغم من ذلك فإنها شكلت نسبة ضئيلة تساوي 0.12% من جملة استثمارات القطاع الصناعي في دول المجلس حتى الآن، والتي بلغت نحو 7.393 مليارات دولار.

وكشفت بيانات “جويك” عن تصدر السعودية باقي دول “مجلس التعاون الخليجي”من حيث حجم استثماراتها في صناعة الحواسيب والمعدات الإلكترونية، إذ بلغت حوالي 376 مليون دولار 2015، أي ما يمثل حوالي ثلاثة أرباع إجمالي استثمارات دول المجلس في تلك الصناعة، تلتها الإمارات في المرتبة الثانية، حيث مثلت استثماراتها 14%.

وتوزعت الاستثمارات في صناعة الحواسيب والمعدات الإلكترونية خلال 2015 على 75 مصنعاً من إجمالي عدد المصانع في القطاع الصناعي لدول المجلس، والبالغ عددها 16.890 مصنعاً، أي ما نسبته 0.4 %، حيث نمت مصانع الحواسيب والمعدات الإلكترونية خلال الفترة من 2011 – 2015 بـنسبة وصلت لـ9.6 % سنوياً.

واستحوذت السعودية على نصف إجمالي عدد المصانع في صناعة الحواسيب والمعدات الإلكترونية لدول مجلس التعاون، تلتها الإمارات بـ21.3 % من إجمالي المصانع.

وساهم القطاع بخلق 7.174 فرصة عمل داخل أسواق هذه الدول 2015، بما يشكل نسبة بلغت 0.4 % من إجمالي فرص العمل في القطاع الصناعي الخليجي، والبالغ عددها 8. 162 ألف فرصة عمل.

يذكر أن، السوق الخليجية تعد سوقاً استهلاكية كبيرة جداً لمنتجات صناعة الحواسيب والمعدات الإلكترونية، إذ تضاعفت الواردات منها في دول “مجلس التعاون الخليجي” خلال الفترة من 2007 إلى 2015، وبلغ معدل النمو السنوي المركب لها نحو 12.5%، حيث وصلت في 2015 قيمة واردات دول المجلس نحو 37.5 مليار دولار مقارنة 2007، إذ كانت جملة قيمة الواردات 14.6 مليار دولار.

 

المصادر

المصانع السعودية

نهتم بتقديم خدمات الدعم الوجستي والتسويقي للمصانع السعودية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق
X